Friday, November 14, 2008

عورة - دلع المفتي

لم تجد من يمسك يدها
لم تجد من يقول لها كلاماً معسولاً...
لم تجد من يداعبها
لم تجد من يوقظ أنوثتها
لم تجد من يحبها
...
... فأحبت نفسها
**********************
طبع قبلة على يدها
طبع قبلة على جبينها ... على خدها ... على رقبتها...
أغمضت عينيها بانتظار...
...
...
و مازالت مغمضة العينين!
**********************
كل ليلة .. توشوشها مخدتها بكذبات صغيرة تعدها بغد أجمل
كل صباح .. تصحو من نومها لتجد أنها مازالت تعيش الكذبة الكبرى

4 comments:

Aurous said...

so sad...

bs laish?

Nemo said...

im just posting some of my favorite short stories ...

thats all :)

ĐǻñĎõøðñ said...

loooool!
mskeena bt-thal m'3amtha for a while...

Nemo said...

e maskeena!